Saturday, 24 July 2010

فيها حاجة حلوة


 
كنت أسير و أمامي المئات..و خلفي المئات
وعلى يميني البحر و الشمس تكاد تتوارى فيه خجلاً
و على يساري السيارات و الناس و نظرات دهشة و عدم تصديق,و ابتسامات ترتسم على شفاه أصحابها دون وعي
و علامات نصر و هتافات تأييد
شباب و فتايات و نساء و رجال و أطفال..
الكل يسير في صف واحد و خطوة واحدة و اتجاه واحد
مسيرة صامتة و لكنه صمت أبلغ من كل الكلمات العاجزة قليلة الحيلة

..
دي تتعبك و لا بتسيبها..تحيرك برضه حاببها 
على بعضها كدة بعيوبها
حتة من الجنة..فيها حاجة حلوة